نبذة عن الكاريتاس

كاريتاسكلمة لاتينية تعني المحبّة.

تأسّست أول كاريتاس في فرايبورغ في ألمانيا عام (1897) وتلتها جمعيات أخرى في مختلف العالم. الكاريتاس الأردنيّة هي مؤسسة خيريّة غير حكوميّة، وهي فرع من فروع الكاريتاس العالميّة التابعة للڤاتيكان ومركزها الرئيسي في روما. الكاريتاس مؤسسة إنسانية ذات صفة دوليّة تُعنى بالعمل الإنسانيّ والاجتماعيّ تأسّست في الأردن عام (1967) على أثر حرب حزيران استجابة للاحتياجات الإنسانية ولجوء الآلاف من الأخوة الفلسطينيين للأردن. وتم تسجيلها رسميًا بتاريخ 15 حزيران 1968 تحت رقم 371 بموجب المادة 19 من قانون الجمعيات والهيئات الاجتماعية في الأردن رقم 23 لسنة 1966.

الكاريتاس الأردنيّة هي عضو في الكاريتاس العالميّة المصنّفة من ضمن أوسع شبكات جمعيّات العمل الإنسانيّ في العالم، موزعة على أكثر من (165) جمعيّة كاثوليكيّة تعمل في (200) منطقة ودولة. كاريتاس الأردن عضو في كونفدرالية الكاريتاس الدولية وهي جزء من إقليم كاريتاس الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (MONA).

العاصمة الأردنية، عمّان، هي المركز الرئيسي لإدارة المؤسّسة، ومنذ تأسيسها تم فتح عدة مراكز تابعة في مختلف مناطق المملكة. تعمل الكاريتاس الأردنية على تحقيق رسالتها بتأدية شهادة المحبّة تجاه الأقل حظًّا والمهمّشين من خلال خدمة الأفراد والجماعات. وقدّمت خلال السنوات الماضية خدمات عدة في مجال الرعاية الصحية والمساعدات الانسانيّة. رسالة الكاريتاس هي العمل على خدمة وتنمية الإنسان دون تمييز في العرق أو اللون أو الجنس أو الدين. منذ بداية تأسيسها والكاريتاس الأردنية تعمل على محاربة الفقر كما وتعمل على التنمية الاجتماعيّة للمجتمع الأردني في عدة مجالات. وفي كثير من الأوقات كان عليها مواجهة العديد من التحدّيات منها التوترات السياسية في المنطقة بالإضافة إلى الملايين من اللاجئين والمهجّرين والعديد من العاملات الوافدات اللاتي أتين من آسيا للعمل على اختلاف ظروفهن.

تستَمرُّ الكاريتاس الأردنيّة في الاستجابة لحالات الطوارئ الناتجة من الصراعات المختلفة في الشرق الأوسط، وتعمل الكاريتاس في هذا المجال بالتعاون مع العديد من المنظمات والجمعيات المحلية والعالمية. الكاريتاس الأردنيّة أصبحت منظمة فعالة وحيوية تساهم في مكافحة الفقر، وتساعد في تعزيز التنمية في عدة قطاعات من المجتمع الأردني، تخدم ما يقارب (100.000) شخص سنويًّا.

مراكز الكاريتاس

تنتشر مراكز الكاريتاس الأردنية جغرافيًا في ثلاثة وعشرين مركزًا في مختلف مناطق المملكة ومن خلالها تقوم بتطبيق البرامج والمشاريع لخدمة أكبر شريحة ممكنة من أبناء وعائلات المجتمع المحلي لكل منطقة بالإضافة إلى الإخوة اللاجئين في شمال، جنوب ووسط المملكة.. تشمل معظم المراكز عيادة طب عام وأسنان وغرفة مصادر للأطفال وأخرى للتدريب والتوعية، واستقبال جميع الحالات الإنسانيّة وتقديم كافّة الخدمات الصحيّة والتعليميّة والإنسانيّة والتوعويّة والإرشاديّة.

الأهداف العامة

  • مساعدة الفقراء والمحتاجين في المجتمع.
  • تنمية الإمكانيات الذاتية للفئات المحتاجة لدعم حقهم بالعمل والحياة الكريمة.
  • توفير الخدمات الطبية الأولية وخدمات الأمومة والطفولة.
  • مساعدة اللاجئين والمشردين وضحايا الحروب والكوارث.
  • توعية المجتمع الأردني على القضايا الإنسانية المحلية وضرورة المشاركة في أعمال المحبة.
  • تأهيل الموارد البشرية المحلية ولجان المتطوعين الرعوية للعمل في برامج الكاريتاس.
  • العمل مع المؤسسات الحكومية والتطوعية وأعضاء الكاريتاس العالمية من أجل تحقيق أهداف كاريتاس الأردن